الإجراءات المتخذة من طرف وزارة الفلاحة إثر الإعلان عن مرض الحمى القلاعية بالجزائر

على إثر ظهور بؤرة مرض للحمى القلاعية “sérotype O” عند الأبقار بالجزائر والإعلان عنها من طرف المصالح الرسمية الجزائرية لمنظمة العالمية للصحة الحيوانية يوم 29 جوان 2018، تدعو وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري مربي الأبقار الذين لم يشاركوا في حملة التلقيح ضد مرض الحمى القلاعية الوطنية المنظمة لفائدتهم من فيفري إلى ماي 2018 للاتصال بدوائر الإنتاج الحيواني بالمندوبيات الجهوية للتنمية الفلاحية في إطار حملات التدارك التي ستنظم في الغرض خلال شهر جويلية وبصفة مجانية.
كما تعلم وزارة الفلاحة انه قد تم اتخاذ جملة من الإجراءات تهدف إلى التصدي لدخول هذا المرض إلى بلادنا تتمثل أساسا في:
• تكثيف المراقبة الصحية البيطرية للقطيع على كامل تراب الجمهورية.
• تعزيز المراقبة الصحية البيطرية الحدودية.
• برمجة حملة تدارك للتلقيح ضد الحمى القلاعية لضمان تغطية صحية كافية خلال شهر جويلية.
هذا وتدعو وزارة الفلاحة جميع المربين إلى:
• احترام شروط حفظ الصحة والأمن الحيوي على مستوى منشآت التربية مع الحرص على عدم إدخال حيوانات مجهولة المصدر.
• المساهمة بصفة فعالة في حملة التدارك الوطنية للتلقيح ضد الحمى القلاعية التي ستتواصل إلى موفى شهر جويلية 2018 مع العلم أن هذه الحملة مجانية.
• الإبلاغ الفوري عن كل حالات الاشتباه (سيلان اللعاب، التهاب بالفم، العرج…) لدى مصالح المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية.

منقول عن بوابة وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري
FacebookTwitterGoogle+Printمشاركة
Bookmark the permalink.

Comments are closed